بين رئيس جامعة الطفيلة التقنية الدكتور شتيوي العبادي أن مشروع  محطة الطاقة الشمسية سيكتمل خلال الشهر المقبل، وبقدرة إنتاج تصل 1 ميغاواط، ستغطي جزءاً كبيراً من احتياجات الجامعة من الكهرباء.
ويشكل هذا المشروع نقلة نوعية في جامعة الطفيلة التقنية، ويوفر في أثمان الكهرباء والتي تصل إلى ما يقارب نصف مليون دينار سنوياً، ويخفض من أشكال الانبعاثات الضارة بالبيئة الناتجة من استخدام الوقود التقليدي، وبذلك تكون جامعة الطفيلة التقنية من أوائل الجامعات في الأردن التي تعتمد اعتماداً كلياً على الطاقة الشمسية في إنتاج احتياجاتها من الكهرباء.
ويشير مدير مركز الطاقة والصخر الزيتي الدكتور قيس السفاسفة إلى أن الجامعة سعت لتوفير مصادر للطاقة النظيفة، وإعداد كوادر بشرية مؤهلة ومتخصصة عبر سلسلة من المحاضرات والدورات والبرامج التدريبية في مجال الطاقة المتجددة، من خلال أولى تجاربها في هذا المجال بالتعاون مع شركة كوسبو الكورية التي عملت على إنشاء نظام لإنتاج الطاقة الكهربائية باستخدام الطاقة الشمسية بقدرة 30 كيلوواط لتغطية احتياجات مسرح الجامعة من الكهرباء.
وتقدر كلفة المشروع الجديد الذي أنجز منه 70 %، قرابة 856.992 دينار، بتمويل من المنحة الخليجية المقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة – صندوق أبو ظبي للتنمية.
وتسعى جامعة الطفيلة التقنية لوضع اللمسات الأخيرة على مشروع استثماري للطاقة الشمسية بمقدار 20 ميغاواط، وذلك بالتعاون مع شركات أجنبية ومحلية وبإشراف وزارة الطاقة والثروة المعدنية، وبالتنسيق مع شركة الكهرباء الوطنية.
ويهدف هذا المشروع الاستثماري إلى تعزيز توفير مصادر الطاقة النظيفة، وتوفير بعض السيولة المالية لتمويل عمليات الجامعة.

المصدر: الغد

مقالات

Default Image

المستقبل للدول غير المتقاعسة مناخياً

المصادقة على اتفاقية باريس حول تغيّر المناخ تؤشّر إلى عصر جديد، تحكمه قواعد مختلفة عما كان سائداً من قبل. قبل مؤتمر باريس العام الماضي، كان البعض يراهن على أن الاتفاق لن يحصل، والنتيجة كانت توقيع مئتي دولة، بما فيها الملوثان الأكبران الولايات المتحدة والصين.…

دستور اقليم كردستان باللغة الكردية

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

دستور اقليم كردستان باللغة العربية

Go to top