تحت شعار (معا لحماية البيئة ) ( پێکڤە ژ بو پاراستنا ژینگەهێ ) عقدت منظمة الخضر الأوربية - الكوردستانية كونفرانسها الثالث في مدينة كوبنهاكن للفترة 05-03-2016 ولغاية 06.03.2016 ، وبحضور اغلبية اعضاء المنظمة و مجموعة من الضيوف الكرام .

وتضمن جدول اعمال للكونفرانس مايلي:

اليوم الاول

الجلسة الافتتاحية:

- كلمة ترحيبية القيت من قبل السيد ديندار شيخاني.

- كلمة الافتتاح والقيت من قبل السيد ( هندرين اشرف )، حيث رحب بالحضور الكرام وأشاد بالجهود التي بذلها اعضاء المنظمة والضيوف الكرام وتحملهم لعناء السفر للمشاركة في اعمال المؤتمر.

واشار الى ان السبب في عقد المؤتمر هو في سبيل تقييم عمل المنظمة وايجاد آلية لمعالجة مواقع الخلل من خلال الاطلاع على تقارير اللجان المختلفة للمنظمة للسنتين المنصرمتين، وكذلك لتشكيل هيئة جديدة لادارة اعمال المنظمة.

وتضمنت الجلسة الافتتاحية ايضاً قراءة للكلمات التي قدمها الضيوف الكرام، كذلك برقيات التهنئة التي وردت للمؤتمر من قبل العديد من الاحزاب والمنظمات والشخصيات.

اما برنامج اليوم الثاني: فقد تضمن العديد من الفقرات، منها:

- تقديم تقرير عن حالة منظمة الخضر الاوربية الكوردستانية خلال العامين المنصرمين بشكل تفصيلى القيت من قبل السيدة (مديحة صوفي) .

- قراءة التقارير السنوية لمسؤولي اقسام ولجان الهيئة الادارية. وقدم الاعضاء الحاضرون ملاحظاتهم ومداخلاتهم حولها.

- قراءة النظام الداخلي للمنظمة وتم اجراء التعديلات الضرورية عليه بموافقة الاعضاء الحاضرين.

و قد خرج المؤتمر بالعديد من القرارات والتوصيات..

وقد تناول الكونفرانس ايضاً الاوضاع والجرائم والانتهاكات الخطيرة لحقوق الانسان التي يقوم بها تنظيم الدولة الاسلامية المعروف اختصاراً ب" داعش" بحق الايزيديين والاشوريين والشبك والصابئة المندائيين والمكونات الدينية الاخرى، وبهذا الصدد يعلن المؤتمر تضامنه التام مع الايزيديين وكافة المكونات العراقية ، ويطالب الكونفرانس من المجتمع الدولي عامة ومن البرلمانين العراقي واقليم كردستان العراق خاصة بضرورةإعتبار ما حصل للإيزيديين بشكل خاص والمكونات العراقية الاخرى جرائم ضد الانسانية وجرائم ابادة جماعية، وبضرورة تقديم الجناة إلى المحكمة الجنائية الدولية لمحاسبتهم وفق القانون الدولي، وبضرورة التدخل لإنقاذ الآلاف من المختطفات الايزيديات لدى تنظيم داعش، وضرورة توفير الحماية لتلك الاقليات لحمايتها من الانتهاكات التي تتعرض لها..

وقد تطرق الكونفرانس وأدان بشدة ما تتعرض له بيئة كردستان من اعتداءات وتجاوزات من قبل انظمة دول المنطقة، وطالب من كافة المنظمات المهتمة بحماية البيئة الى الضغط على تلك الحكومات لوقف ما تتعرض له كوردستان ارضاً وشعباً.

مقالات

Default Image

المستقبل للدول غير المتقاعسة مناخياً

المصادقة على اتفاقية باريس حول تغيّر المناخ تؤشّر إلى عصر جديد، تحكمه قواعد مختلفة عما كان سائداً من قبل. قبل مؤتمر باريس العام الماضي، كان البعض يراهن على أن الاتفاق لن يحصل، والنتيجة كانت توقيع مئتي دولة، بما فيها الملوثان الأكبران الولايات المتحدة والصين.…

دستور اقليم كردستان باللغة الكردية

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

دستور اقليم كردستان باللغة العربية

Go to top