يبدو أن مستقبل السيارات الكهربائية سيتحدد بشكل كبير في الصين، كما يرى خبراء في القطاع. فبعدما كانت الصين تشكل أكبر سوق للسيارات في العالم، باتت في العام 2015 أكبر سوق للسيارات العاملة بالطاقة الكهربائية، اذ بيعت فيها 247 ألف سيارة كهربائية بزيادة 300 في المئة عن العام 2014، وفق اتحاد مصنعي السيارات الصينيين.

وما زالت نسبة السيارات الكهربائية التي تباع في الصين ضئيلة مقارنة مع السيارات العادية، اذ لم تتعد 1 في المئة، إلا أن السلطات قررت دعم هذا التوجه في ظل القلق الكبير الذي تطرحه قضية تلوث الهواء في البلاد.

وإضافة إلى المساعدات الحكومية المركزية التي يمكن أن تصل إلى 8560 دولاراً، والحوافز التي تقدمها بعض المنظمات المحلية، لا تخضع السيارات الكهربائية لاجراءات تقنين حركة السير المفروضة في المدن الصينية الكبرى.

لكن السيارات الكهربائية ما زالت قاصرة عن منافسة السيارات العادية العاملة بالوقود، ولا سيما بسبب ارتفاع ثمنها نسبياً. لذا فان انتشارها مرهون بالمساعدات التي تقدمها الحكومات المهتمة، كما يجري في النروج حيث 17 في المئة من السيارات الجديدة المبيعة في العام 2015 كانت كهربائية. وهو رقم قياسي على مستوى العالم.

  البيئة والتنمية.





مقالات

Default Image

المستقبل للدول غير المتقاعسة مناخياً

المصادقة على اتفاقية باريس حول تغيّر المناخ تؤشّر إلى عصر جديد، تحكمه قواعد مختلفة عما كان سائداً من قبل. قبل مؤتمر باريس العام الماضي، كان البعض يراهن على أن الاتفاق لن يحصل، والنتيجة كانت توقيع مئتي دولة، بما فيها الملوثان الأكبران الولايات المتحدة والصين.…

دستور اقليم كردستان باللغة الكردية

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

دستور اقليم كردستان باللغة العربية

Go to top